شراك محفوظ للرياضة والاخبار

الإسرائيليون يتولون تأمين نهائيات كأس الأمم الإفريقية 2012

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الإسرائيليون يتولون تأمين نهائيات كأس الأمم الإفريقية 2012

مُساهمة من طرف MaHFouD في الجمعة يونيو 10, 2011 10:21 am














تواصل إسرائيل تحركاتها الخطيرة في
القارة الإفريقية لإيجاد قدم لها.. فبعد السياسة والثقافة والموسيقى.. ها
هو الكيان الصهيوني يبرز في الواجهة الإفريقية رياضيا وبقوة، بعد أن أعلنت
شركة إسرائيلية يمولها الموساد، عن "فوزها بحق تقديم خدمات الأمن والحماية"
لنهائيات كأس الأمم الإفريقية المقررة 2012 .




  • ونشرت
    شركة "ماغال" الإسرائيلية المحدودة للأنظمة الأمنية عبر موقعها الرسمي، أن
    ما أسمته "فوزنا بتقديم الأمن والحماية خلال نهائيات كأس الأمم الإفريقية
    2012"، سيخولها من تغطية العديد من المواقع خلال التظاهرة الرياضية
    الإفريقية، التي تتنافس الجزائر كواحدة من البلدان الإفريقية، للوصول إلى
    نهائياتها.
  • فقد
    أعلنت ذات الشركة المملوكة جزئيا من قبل الحكومة الإسرائيلية، والمسؤولة
    عن توفير الأمن للطاقة النووية الأكثر حساسية، ومرافق تخزين الأسلحة في
    الولايات المتحدة، أن تغطيتها خلال نهائيات كأس الأمم الإفريقية ستشمل:
    "المطارات والملاعب التدريبية وملاعب المنافسات الحاسمة والفنادق "، عبر
    نظام أمني متكامل، أطلقوا عليه اسم "فورتيس".
  • وحسب
    ما أعلنته "ماغال" الإسرائيلية التي تهتم بمشروع "حراسة خطوط المياه في
    جميع أنحاء العالم"، فقد بلغت تكلفة الصفقة 24.6 مليون أورو أي يما يعادل
    35.5 مليون دولار، لتوفير ما وصفته بوسائل الأمن والحماية للبطولة
    الإفريقية التي تقام من 21 جانفي إلى 12 فيفري 2012، بمشاركة 16 منتخبا
    إفريقيا.
  • ويأتي
    إعلان الشركة الإسرائيلية عن استحواذها لجانب هام في كأس الأمم الإفريقية،
    في الوقت الذي تعرف فيه العلاقات الإسرائيلية الأفريقية تطورا متقدما، منذ
    أوائل 2003، حيث استطاعت إسرائيل أن تنسج علاقات دبلوماسية مع 46 دولة
    أفريقية، من مجموع دول القارة البالغ عددها 53 دولة، منها 11 دولة بتمثيل
    مقيم بدرجة سفير وسفارة، و33 بتمثيل غير مقيم.
  • من
    جهتنا، استطلعنا موقف فاعلين رياضيين جزائريين حول هذه القضية، فمنهم من
    شجب مشاركة إسرائيل في التظاهرة الإفريقية، التي يتنافس المنتخب الوطني
    للوصول إلى نهائياتها، فيما رفض البعض الإدلاء بآرائهم حول هذه المشاركة،
    من منطلق أنها ذات أبعاد سياسية أكثر منها رياضية.
  • عبد الحكيم سرار: "لا أتمنى غطاءً إسرائيليا لنهائيات الكأس الإفريقية"
  • اعتبر
    عبد الحكيم سرار، رئيس وفاق سطيف السابق، أن تولي إسرائيل عبر شركة ماغال،
    قضية ذات أبعاد سياسية أكثر منها رياضية، غير أنه رغم ذلك، صرح أنه لا
    يتمنى ما وصفه بالغطاء الأمني الإسرائيلي لنهائيات كأس الأمم الإفريقية،
    سيما وأن بلغ المنتخب الوطني تلك المرحلة، وأضاف مشددا أننا لو كان لدنيا
    اختيار في هذه القضية لما قبلنا أن تشارك إسرائيل في هذه التظاهرة
    الإفريقية.
  • سيدعلي لبيب: "نطالب الكونفدراليات الإفريقية بسحب المهمة الأمنية من إسرائيل"
  • من
    جهته يرى سيدعلي لبيب الوزير الأسبق للشباب والرياضة، بشأن هذه المشاركة،
    أنه "من غير الممكن بما كان، أن تشرف إسرائيل التي تقوم بإبادة الشعوب بهذه
    المهمة.. ومشددا على ضرورة سحب المهمة الأمنية من يديها، وقال: "إن
    إسرائيل لديها أغراض تتناسب مع مصالحها من وراء مثل هذه المشاركات ..".
  • وعرج
    محدث الشروق على أن "هناك دولا عربية تعترف بإسرائيل كدولة، وهو ما يقلل
    من انسجام الدول العربية مع بعضها، وفي المقابل هناك دول عربية بقيت صامدة،
    ورافضة أي شكل من أشكال التطبيع". وقال بأن اسرئيل تمارس "كولسة واكتساحا
    في الأوساط الإفريقية والعربية عبر هذه المشاركات".
  • وطالب لبيب في ذات الشأن الكونفدراليات الإفريقية، "باتخاذ موقف يشرف الكرة الإفريقية".
  • كمال قاسي السعيد: "إسرائيل وراء غياب الأمن.. فكيف ستضمنه للفرق الإفريقية؟"
  • اختصر
    النجم الجزائري ولاعب نادي الزمالك المصري سابقا، قاسي السعيد، موقفه من
    قضية ترك الجانب الأمني لنهائيات كأس الأمم الافرقية المقررة 2012
    لإسرائيل، في تساؤل وقال: "إن صح هذا الخبر، فكيف لإسرائيل التي تقف وراء
    غياب الأمن بسياستها المكشوفة والمعروفة، أن تضمن الأمن للفرق الإفريقية؟".
  • لخضر بلومي: "لا يزعجنا تواجد إسرائيل في التظاهرة ما دامت إفريقية وليست عربية"
  • يرى
    صانع مجد الكرة الجزائرية، لخضر بلومي، أنه وبوصفه رياضيا، لا يملك التدخل
    في مثل هذه الشؤون، غير أنه لم يوافق طرح أورو نسوس التي اعتبرت تولي
    إسرائيل للجانب الأمني في نهائيات كأس الأمم الافرقية، سيشعر الفرق العربية
    بنوع من الإحراج، معتبرا أن المنتخب الجزائري، وفي حال بلوغه مرحلة
    النهائيات في البطولة الإفريقية، لا يملك رفض أو قبول الوضع في الغابون،
    وقال بأن هذه المسألة لا تخل أبدا بمعنويات منتخبنا، أو أي منتخب عربي أو
    إفريقي، مشيرا أن معظم لاعبي المنتخب الوطني يعيشون في أوروبا، ولديهم علم
    بمثل هذه المجريات..
  • كما أوضح أن "إسرائيل اليوم باتت تفرض وجودها في كل مكان، ومادامت التظاهرة افريقية وليست عربية، فلن يزعجنا أو يقلقنا تواجدها".
  • قبل أن يضيف بأن "الساسة هم المعنيون بهذه الاستراتيجيات، ولا علاقة للاعبين بها"
avatar
MaHFouD
صاحب الموقع

الجنس : ذكر
نوع المتصفح نوع المتصفح : firefo10
البلد : البلد
عدد المساهمات : 6006
السٌّمعَة : 547

http://hobalislam.yoo7.com/index.htm

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى